in

هل جازف مانشستر يونايتد بتعيين سولسكاير كمدرب دائم؟

سولسكاير

أعلن نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي بالأمس عن تثبيت المدرب النرويجي أولي غونار سولسكاير في منصبه ومنحه عقد يمتد لمدة 3 سنوات قادمة مع الفريق.

وكان سولسكاير قد تولى تدريب الشياطين الحمر في شهر ديسمبر الماضي خلفاً للمدرب جوزيه مورينيو، وتمكن من تحقيق 14 إنتصار في أول 19 مباراة له في القيادة.


وبعد أن أقنع الجميع بالأداء والنتائج خلال 4 أشهر، تحصل سولسكاير على ما كان يستحقه وتحققت رغبة الجماهير التي طالبت بالإبقاء على المدرب للعودة الى منصات التتويج في المستقبل.

لكن رغم ذلك يبقى بعض التحفظ من قبل الجماهير، التي ترى بأن نادي مثل اليونايتد بحاجة الى مدرب صاحب خبرة أوسع من النرويجي.

سولسكاير

وبعد تصويت أجراه حساب موقع هدف على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، تبين بأن 59% من المتابعين يرون بأن قرار التعيين كان صائباً، يبنما يرى 41% منهم بأن في الأمر مجازفة كبيرة.

ونلقي نظرة الآن على وجهتي النظر المتختلفتين في هذا الموضوع:

الرجل المناسب في الوقت المناسب

لا يخفى على أحد التحول الذي طرأ على الشياطين الحمر بعد أن أتى سولسكاير وإلى جانبه مساعد السير أليكس فيرغسون السابق مايك فيلان.

فبغض النظر عن النتائج الرائعة التي وضعت الفريق في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا وفي الصراع على المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا، يسجل الفريق الكثير من الاهداف ويقدم المتعة التي غابت عن الفريق في أشهر خلت.

سولسكاير

فتمكن الفريق خلال الـ 19 المباراة الماضية من تسجيل 40 هدفاً، وشهدت المباريات تألق لاعبين عانوا في السابق على رأسهم بول بوغبا وماركوس راشفورد.

ويمتلك سولسكاير حب عميق للنادي منذ أن كان لاعباً حاسماً في الماضي، وترجم ذلك الحب والشغف في عمله كمدرب ونقله الى اللاعبين، الذين باتوا يلعبون بروح قتالية كبيرة ويقاتلون على كل كرة.

وبعد تجارب فاشلة مع مدربين أصحاب خبرة واسعة مثل ديفيد مويس، لويس فان غال وجوزيه مورينيو، قد يكون الوقت قد حان لمنح مدرب ترعرع في النادي الفرصة لإعادة للنادي العريق رونقه بعد رحيل السير.

مورينيو

مجازفة كبيرة

يمتلك سولسكاير 4 أشهر فقط من الخبرة في التدريب في الدوري الأصعب في العالم وهو الدوري الإنكليزي الممتاز.

ويواجه الفريق تحدياً صعباً للغاية لحجز مكانه في بطولة دوري ابطال اوروبا في الموسم المقبل، في ظل الصراع الكبير على المركزين الثالث والرابع مع آرسنال، تشيلسي وتوتنهام.

سولسكاير

وفي حال فشل الفريق بالوصول الى دوري الابطال، سيكون النادي أمام مشكلتين في السوق، الأولى هي الحفاظ على النجوم مثل بوغبا، راشفورد ودي خيا، والثانية هي إستقطاب النجوم للمنافسة بشكل أفضل في المواسم القادمة.

أيضاً يرى البعض ومنهم المدرب السابق للفريق لويس فان غال أن أسلوب سولسكاير لن ينفع على المدى البعيد بالأخص كونه لا يزال يعتمد على الهجمات المرتدة بشكل واضح.

ولعل الأداء الذي قدمه الفريق في المباريات الكبيرة في هذا الموسم أمام توتنهام وآرسنال في الدوري، وأمام باريس سان جيرمان في ملعب الأولد ترافورد، دليل على أن فان غال محق.

سولسكاير

لكن المشكلة هي أن سولسكاير سيكون مطالباً بالنجاح مباشرة في الموسم القادم، ولن يكون لديه وقت كافي للتعلم من الأخطاء وتصحيحها إن لم تسر النتائج كما تسير الآن.

لذلك قد يرى البعض بأن الفريق كان بحاجة الى مدرب خبير يمتلك ما يكفي من تجارب ليضمن النتائج والتواجد في دوري أبطال أوروبا بشكل متواصل، بعد سنوات عجاف لم يعتد عليها اليونايتد منذ زمن بعيد.

من هي اليشا ليمان محبوبة الجماهير؟ وهل هي على علاقة بزميلتها؟

خيسوس نافاس يتحدث عن بيب غوارديولا